أخبار كورونا

اختبار لعلاج كورونا عن طريق الخلايا المناعية في الجسم

تجرى في بريطانيا تجارب علاج مناعي يعول عليها الباحثون في علاج الحالات المتقدمة من مرض “كوفيد 19” الذي يسببه فيروس كورونا المستجد.

والعلاج المناعي هو علاج المرض عن طريق تنشيط أو تثبيط الجهاز المناعي.

وكشف فحص مخبري لعينات الدم في الحالات المتقدمة والمعقدة عن وجود أعداد ضئيلة من نوع معين من الخلايا المناعية الرئيسية التي تحارب الفيروسات والتي تعرف بالخلايا التائية أو الـ T CELLS.

وتقع الغدة الزعترية بالقرب من القلب، وتفرز خلايا تعرف بالخلايا التائية، أحد أهم مكونات الجهاز المناعي التي تحارب الفيروسات في مجرى الدم. (والغدة الزعترية أو الصعترية هي إحدى الغدد الصماء في الجسم).

ويجري فريق علمي في مستشفى غايز آند سانت توماس في لندن تجارب لمعرفة فعالية عقار “إنترلوكين 7″، الذي يعرف بقدرته على زيادة إفراز الخلايا التائية، في شفاء الإصابات الناجمة عن فيروس كورونا.

وتضم الدراسة على الخلايا التائية أعضاء آخرين من معهد فرانسيس كريك الطبي البريطاني، ومن جامعة كينجز كوليدج البحثية في لندن.

ويوجد في قطرة الدم الصغيرة التي يبلغ حجمها (0.001 مليمتر)، لدى البالغين الأصحاء العاديين ما بين 2000 و4000 خلية تائية، وتسمى أيضا الخلايا الليمفاوية التائية.

وقال مانو شانكار هاري، استشاري الرعاية المركزة في مستشفى غاي وسان توماس، إن حوالي 70 في المئة من المرضى الذين يراهم في العناية المركزة بكوفيد 19 يصلون ولديهم ما بين 400 و 800 خلية ليمفاوية تائية لكل ميكرو ليتر. وأضاف قائلا: “عندما يبدأون في التعافي، يبدأ مستوى الخلايا الليمفاوية في الارتفاع أيضا”.

المصدر: بي بي سي

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق