اقتصاد

الاستثمار الأجنبي المباشر في تركيا قد يتجاوز 30 مليار دولار سنويًا

قال رئيس مكتب الاستثمار في تركيا، أردا إرموت، إن حصة تركيا من الاستثمارات الأجنبية المباشرة العالمية يمكن أن تتضاعف على المدى الطويل بحيث تصل إلى 30 مليار دولار سنويا، بفضل موقعها الجغرافي وسكانها الشباب والديناميات الاقتصادية.

وخلال حديثه في منتدى الاستثمارات السياحية 2020 في إسطنبول، أشار إرموت إلى أن تركيا لم تحصل على حصة كبيرة بما يكفي من الاستثمار الأجنبي المباشر العالمي، والتي بلغت 1٪ على مدى السنوات الـ17 الماضية.

وأضاف: “نعتقد أن هذه الحصة يمكن أن ترتفع بسهولة إلى 1.5٪ على المدى القصير و2٪ على المدى الطويل”.

وقال إرموت: “إذا كان الاستثمار الأجنبي المباشر في العالم بلغ 1.5 تريليون دولار سنويًا خلال الـ15-16 سنة الماضية، فإن حصة تركيا يجب أن تتجاوز 22.5 إلى 23 مليار دولار، وتصل إلى 30 مليار دولار على المدى الطويل”.

وأكد أن تركيا جذبت 217 مليار دولار من الاستثمار الأجنبي المباشر على مدار الـ17 عامًا الماضية، مضيفًا أن هذا كان تعبيرًا قويًا عن ثقة المستثمرين العالميين في الاقتصاد التركي.

ولفت أرموت إلى أن ارتفاع الاستثمار الأجنبي المباشر في تركيا في عام 2018، في الوقت الذي انخفض فيه في جميع أنحاء العالم، يدل على نجاح تركيا في الابتعاد عن المسار السلبي العالمي.

وشدد على أن السياحة صعدت لتكون من بين القطاعات ذات الأولوية للاستثمار.

وقال: “بعد أن استقبلت تركيا 39.5 مليون زائر أجنبي في عام 2018، ستشهد زيادة بنسبة 15٪ على أساس سنوي في عام 2019”.

بدوره أشار ناجي أغبال، رئيس إدارة الاستراتيجية والميزانية في تركيا، إلى أن التطورات الإيجابية في عام 2020 والفترات اللاحقة ستشكل إطارًا اقتصاديًا رئيسيًا للاستثمار في البلاد.

وأوضح أن تركيا في بداية تحول قوي، سوف يرتفع فيها النمو الاقتصادي، وسينخفض ​​معدل التضخم إلى رقم من خانة واحدة، لن يكون الحساب الجاري قابلا للتأثر على المديين القصير والمتوسط.

وقال أغبال إن تركيا تهدف إلى جذب 75 مليون سائح في عام 2023، وإن إيرادات السياحة السنوية تقارب 65 مليار دولار، معبرا عن اعتقاده بأن تركيا ستتجاوز الأرقام المستهدفة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق