اقتصاد

صندوق النقد الدولي يتوقع ارتفاع النمو في تركيا إلى 3% العام المقبل

رفع صندوق النقد الدولي توقعاته لنمو الاقتصاد التركي من 0.2 % فقط خلال العام الحالي إلى 3% خلال العام المقبل مع انخفاض الضغوط الاقتصادية التي تتعرض لها البلاد.

كما توقع الصندوق استمرار أن يرتفع معدل النمو في روسيا من 1.1٪ في عام 2019 إلى 1.9٪ في عام 2020، إذا تم تنفيذ المشاريع الوطنية المخطط لها بنجاح.

وانكمش الاقتصاد التركي بنسبة 1.5% في الربع الثاني من العام الحالي، وهو ثالث انكماش فصلي على التوالي على أساس سنوي، غير أن المؤشرات الاقتصادية القيادية أظهرت إشارات إلى التعافي، مع انخفاض وتيرة تقلبات الليرة وتباطؤ التضخم.

وجاءت التوقعات الإيجابية لنمو الاقتصاد التركي، في مقابل توقعات متشائمة لاقتصاد أوروبا، حيث توقع الصندوق أن يتجه اقتصاد منطقة اليورو صوب التباطؤ بأكثر من المتوقع، ليسجل أدنى معدل نمو منذ عام 2013.

وقال تقرير الصندوق إن اقتصاد منطقة اليورو، التي تتكون من 19 دولة، سينمو 1.2 في المئة هذا العام، ليعدل بالخفض تقديرات سابقة له من أبريل/ نيسان بنمو قدره 1.3 في المئة. وهذا تباطؤ كبير مقارنة مع النمو الذي تحقق العام الماضي وبلغ 1.9 في المئة.

وتابع الصندوق أن اقتصاد المنطقة سينمو 1.4 في المئة في 2020 و2021، مخفضا تقديرات سابقة بنمو قدره 1.5 في المئة لكل من العامين.

وعزا صندوق النقد الدولي التباطؤ في معظمه إلى النمو الضعيف في ألمانيا، أكبر اقتصاد في منطقة اليورو، والركود في إيطاليا، ثالث أكبر اقتصاد في المنطقة، ليعدل بالخفض تقديراته لكلتا الدولتين.

ومن المتوقع الآن أن ينمو اقتصاد ألمانيا 0.5 في المئة فقط هذا العام، ليتباطأ عن 0.8 في المئة في تقديرات سابقة للصندوق في أبريل.

وخفض الصندوق أيضا توقعاته للنمو في فرنسا، ثاني أكبر اقتصاد في منطقة اليورو، رغم تحسن تقديرات الناتج مقارنة مع التوقعات للربع الثالث التي نُشرت الأسبوع الماضي. ومن المتوقع الآن أن ينمو اقتصاد فرنسا 1.2 في المئة هذا العام، بدلا من 1.3 في المئة في تقديرات سابقة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق