اقتصاد

قادة العالم من اسطنبول: نحو نظام عالمي جديد

تنطلق، اليوم الأربعاء، في ولاية إسطنبول التركية أعمال “قمة البوسفور” العاشرة، تحت عنوان “نحو نظام عالمي جديد”.

وتعقد القمة هذا العام، بحضور أكثر من 3000 آلاف مشارك من 90 دولة، بينهم عدد من رؤساء الدول والحكومات، ووزراء وزعماء اقتصاديين ورجال أعمال، وتستمر لمدة ثلاثة أيام.

ويلقي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الكلمة الافتتاحية للقمة، كما يلقي أكثر من 130 مشاركا كلمات خلال فعاليات القمة.

وستتناول القمة تحديات العولمة الحديثة من أجل مستقبل أفضل، وتبحث العلاقات الدولية والتعاون الإقليمي، كما تسهم في إنجاح التعاون التجاري بين الدول، على النطاقين الإقليمي والعالمي.

وستخصص القمة هذا العام جلسات وندوات نقاشية تتناول:

مناخ الاستثمار في تركيا ومستقبله.
مطار إسطنبول من الحلم إلى الواقع.
مستقبل التجارة العالمية ودورها في تغيير النظام العالمي.
الأهمية الاقتصادية والجيولوجية للبحر الأسود والبدائل التي يتيحها للتعاون بين الدول المحيطة.
الحاجة إلى دبلوماسية فعالة متعددة الأطراف دول البحر الأسود.
الاتجاهات الجديدة في الاقتصاد الدولي.
الهجرة وأسبابها الجذرية والتدابير الوقائية بشأنها.
آثار الهجرة السياسية والاجتماعية والاقتصادية على الدول والمجتمع المدني.
إدارة الاستثمار، ومهارات التحول الرقمي ، وتصاعد دور أجهزة الكمبيوتر، والذكاء الاصطناعي، ودوره كأداة تجارية ومالية والنتائج التي يحققها، والدور المتغير لممارسة الأعمال التجارية من الطرق التقليدية إلى الذكية.
وتعد القمة منبرا مهما يجمع بين السياسيين ورجال الأعمال وممثلي القطاعات الاقتصادية والمبادرين من مختلف دول الشرق الأوسط والعالم، بهدف مناقشة الرؤى والأفكار وتجارب تطبيق مختلف المشاريع.

من جانبه، أكد جنكيز أوزغنجيل، الرئيس المؤسس لمنصة التعاون الدولي، أن الدورات الـ 9 الماضية للقمة شهدت توقيع اتفاقيات أولية رسمية بين المشاركين بقيمة 2.2 مليار دولار.

يذكر أن منصة التعاون الدولي التي تنظم قمم البوسفور، هي هيئة مستقلة تأسست منذ أعوام، بهدف تعزيز التعاون الفعال المتعدد الأطراف والتخصصات. وقد بدأت القمة قبل 9 أعوام بمشاركة 21 دولة فقط، ليرتفع عدد الدول المشاركة فيها إلى رقم قياسي هذا العام.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق