أخبار كورونا

الاحتلال الإسرائيلي يعلن تشديد الإجراءات بعد ارتفاع معدل تفشي فيروس كورونا

فرضت حكومة الاحتلال الإسرائيلي، الإثنين، قيودا جديدة للحد من تفشي وباء كورونا، من بينها إغلاق النوادي وصالات اللياقة البدنية وحمامات السباحة، وتقليص عدد رواد دور العبادة والمطاعم وحافلات النقل العام.

وقالت قناة “كان” العبرية” إن حكومة الاحتلال أقرت بالإغلاق الفوري للنوادي والحانات والعروض الثقافية وصالات اللياقة البدنية وحمامات السباحة العامة.

وذكر تقييم خبراء تم عرضه على الحكومة أنه حال انخفض عدد الإصابات بـ”كورونا” إلى ما دون المائة، يوميا، وقتها يمكن العودة للحياة الطبيعية، حيث سيكون بالإمكان إجراء التحقيقات الوبائية.

وقال رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن البلاد على بعد خطوة واحدة من الإغلاق الكامل.

وشملت القيود الجديدة تحديد عدد المصلين في المعابد والمساجد والكنائس بـ 19 شخصا، وعدد ركاب كل حافلة نقل عام بـ 20 مع فتح النوافذ وحظر تشغيل مكيفات الهواء داخلها.

وتفرض القيود الجديدة عدم استقبال أي مطعم لأكثر من 20 زائر داخله، وحظر التجمعات لأكثر من 20 شخصا، وأن يعمل 30 بالمائة من الموظفين الحكوميين من داخل منازلهم.

وارتفع متوسط ​​المعدل اليومي للعدوى إلى حوالي ألف بعد أن كان قد تراجع إلى نصف هذا الرقم في مايو/ آيار الماضي.

ووصف زعيم المعارضة يائير ليبيد التعامل مع تفشي فيروس كورونا في إسرائيل بأنه بمثابة “فشل وطني”.

المصدر: الأناضول + بي بي سي

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق