أخبار كورونا

السودان: اعتداء على طبيب في مستشفى لإبلاغه عن حالة اشتباه بفيروس كورونا

قالت وسائل إعلام سودانية، إن طبيبا تعرض للاعتداء الجسدي واللفظي بمستشفي الشعب وذلك بسبب إبلاغه لمرافقي المريض بأن مريضهم مشتبه بإصابته بـ”كوفيد 19″.

وانتقدت رابطة الأطباء الاشتراكيين (راش) استمرار حوادث الاعتداء على الأطباء، وقالت في بيان إن الاعتداء اللفظي والجسدي على الأطباء تكرر.

وأضافت “أن المسلسلات القديمة نفسها تكررت عندما تواطأت شرطة الدورية بعد الاستنجاد بها من قبل شرطة المستشفى، في القبض على المرافق المعتدي والسماح للمريض بالخروج من المستشفى قبل إكمال باقي إجراءات التعامل مع حالات الاشتباه، مما يعني تعريض مجموعة من المواطنين والكوادر الصحية في مرافق أخرى لخطر انتقال الفيروس إليهم، كما يعني تأخر المريض في تلقي المساعدات الطبية المطلوبة”.

وأفادت الرابطة بأن فيروس كورونا المستجد يصيب جميع المواطنين من مختلف الطبقات والإثنيات وبالتالي لا يوجد أي سبب لارتباطه بأي فئة من الفئات الاجتماعية.

وأكدت أن تلقي المساعدات الطبية مبكرا والوصول المبكر للمرافق الصحية يساعد في زيادة احتمالية شفاء المرضى.

ودعت السلطات التنفيذية في البلاد إلى التحلي بالمسؤولية المطلوبة ووضع آليات واضحة لحماية الكوادر الصحية بأماكن العمل، ومنع ظاهرة هروب المشتبهين بالإصابة بفيروس كورونا المستجد من المستشفيات.

♦️تصريح صحفي♦️استمرارا لحوادث الاعتداء على الأطباء، تعرض طبيب للاعتداء اللفظي والجسدي بمستشفي الشعب وذلك بسبب إبلاغه…

Posted by ‎رابطة الأطباء الإشتراكيين "راش"‎ on Friday, April 24, 2020

وقد أعلنت وزارة الصحة الاتحادية في السودان، تسجيل 39 إصابة بفيروس كورونا، ووفاة واحدة جديدة.

وأوضحت أن العدد الكلي لحالات الإصابة بالفيروس منذ بداية الوباء ارتفع إلى 213 حالة، منها 19 تماثلت للشفاء، كما تم تسجيل 17 حالة وفاة.

المصدر: روسيا اليوم

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق