أخبار كورونا

الصين: إغلاق تام قرب العاصمة بكين.. والسماح للجيش باستخدام لقاح كورونا

أعادت الصين فرض حالة الإغلاق التام قرب العاصمة بكين، على حوالي 400 ألف من السكان، عقب ارتفاع عدد حالات المصابين بفيروس كورونا.

وبدأ سريان تلك القيود في مقاطعة إنشين في إقليم هوبي قرب العاصمة.

وكانت البلاد قد تمكنت، بعد ظهور الوباء فيها في نهاية العام الماضي، من تخفيض عدد حالات الإصابة باستمرار.

وحتى تتجنب الصين موجة ثانية من الفيروس، فإن السلطات الصحية تأخذ أي ارتفاع في حالات الإصابة، وإن كان صغيرا، بجدية.

وسيسمح فقط للموظفين والعمال الأساسيين بمغادرة منازلهم، ولن يسمح إلا لفرد واحد من كل أسرة بالخروج مرة واحدة في اليوم لشراء الحاجات الضرورية.

وتبعد إنشين حوالي 150 كم عن بكين. وتقول وسائل الإعلام الصينية إن هناك 18 حالة إصابة فيها، بعد ظهور الارتفاع الأخير في الحالات في العاصمة قبل أسبوعين.

من جهة أخرى، قالت شركة كانسينو بيولوجيكس اليوم الاثنين إن الجيش الصيني حصل على الضوء الأخضر لاستخدام لقاح لكوفيد-19 طورته مع وحدة أبحاث عسكرية بعدما أثبتت التجارب السريرية أنه آمن وفعال إلى حد ما.

واللقاح -الذي يطلق عليه اسم “إيه دي 5-إن كوف”- هو أحد 8 لقاحات تطورها شركات صينية وباحثون حصلت على موافقة لتجربتها على البشر للوقاية من المرض التنفسي الذي يسببه فيروس كورونا، كما حصل اللقاح على الموافقة لتجربته على البشر في كندا.

وقالت كانسينو إن اللجنة العسكرية المركزية الصينية صدّقت على استخدام الجيش اللقاح في 25 يونيو/حزيران الجاري لمدة سنة.

واللقاح من تطوير كانسينو ومعهد بكين للتكنولوجيا الحيوية التابع لأكاديمية العلوم الطبية العسكرية.

وقالت كانسينو “يقتصر استخدام “إيه دي 5-إن كوف” حاليا على الاستخدام العسكري ولا يمكن توسيع استخدامه دون الحصول على موافقة إدارة الدعم اللوجيستي”، في إشارة إلى الإدارة التابعة للجنة العسكرية المركزية التي وافقت على استخدام اللقاح.

ولم يحصل أي لقاح بعد على الموافقة للاستخدام التجاري للوقاية من المرض الناتج عن فيروس كورونا المستجد، لكن يوجد 12 لقاحا من أكثر من 100 في أنحاء العالم يتم اختبارها على البشر.

المصدر: بي بي سي + الجزيرة نت

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق