fbpx
صحة وجمال

فرقة تركية تسعى لإحياء التداوي بسماع أنغام المقامات

العلاج بالموسيقى فكرة آمنت بها فرقة تركية امتدت نشاطاتها لدول مجاورة، في مسعى لإحياء التداوي بسماع المقامات، الذي كان مستخدما في “دور الشفاء” في عهد الدولة العثمانية.

“الفرقة الوطنية للموسيقى التركية” ومقرها ولاية أدرنة (شمال غرب) أطلقت حفلات أسمتها “من المقام إلى الشفاء” تفتتحها بموسيقى تدخل المستمعين في حالة الاسترخاء التي تسبق النوم، وذلك لتحريرهم من الضغوط والتوترات التي شهدوها خلال اليوم.

ويصيب النعاس بالفعل عددا كبيرا من المستمعين خلال تلك الفقرة، لينتقل العازفون بعد ذلك إلى فقرة تتضمن صوت دقات القلب لتشعر المستمعين كما لو كانوا في بطون أمهاتهم، وتختتم الحفلة بموسيقى خاصة تهدف لبعث الطاقة في الحاضرين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق