أخبار كورونا

فاوتشي: الحياة لن تعود إلى طبيعتها بعد كورونا إلا في العام المقبل

قال الدكتور أنتوني فاوتشي مدير المعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية، لصحيفة التليجراف البريطانية، إن فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، “يمكن أن يستمر لدورتين، ذهابًا وإيابًا”، معبرًا عن أمله في الوصول إلى “درجة من الحياة الطبيعية” بعد انتهاء الوباء خلال عام أو نحو ذلك، بحسب وصفه.

وأضاف خبير الأمراض المعدية، في الحوار الصحفي الذي نشر، الأحد، أنه يعتقد أن العودة للحياة الطبيعية بعد التخلص من كافة القيود المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا “لن تكون في الشتاء أو ربما الخريف المقبل، لكن ربنا ستكون أبعد من ذلك”.

وتوقع أنتوني فاوتشي، عضو فريق البيت الأبيض لمكافحة انتشار فيروس كورونا في الولايات المتحدة، أن يستمر حظر بلاده للسفر لعدة أشهر أخرى.

ووسط الاحتجاجات التي تشهدها الولايات المتحدة، على خلفية حوادث التمييز العنصري للشرطة الأمريكية تجاه المواطنين ذوي الأصول الأفريقية، عبر فاوتشي عن قلقه من التجمعات في تلك الاحتجاجات، واصفًا إياها بـ”المحفوفة بالمخاطر”، بحسب تعبيره، لكنه دعا المتظاهرين إلى ارتداء أقنعة الوجه خلال الاحتجاجات للوقاية من انتشار فيروس كورونا.

وحول القيود المفروضة على السفر بعد تفشي وباء فيروس كورونا، أكد مدير المعهد الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية، أنه بناء على معدلات الإصابة بالمرض، فإنه لن يتم إزالة تلك القيود قبل عدة أشهر، بحسب وصفه.

وفيما يتعلق بإعادة افتتاح المدارس، أشار أنتوني فاوتشي إلى أن ذلك يعتمد على “الظروف المحلية”، لكل منطقة، لكنه أعرب تفاؤله بأن ينجح اللقاح في نهاية المطاف، لافتًا إلى أنه “لدينا لقاحات محتملة تحقق تقدما كبيرا. ربما لدينا أربعة أو خمسة”.

وتابع فاوتشي متحدثًا عن فعالية وجدوى اللقاحات المحتملة، أنه “لا يمكنك أبدًا ضمان النجاح باستخدام اللقاح، وهذا من الغباء القيام بذلك، وهناك احتمالات كثيرة لحدوث أخطاء. لكن كل ما رأيناه من النتائج المبكرة، من الممكن أن نحصل على لقاحين أو ثلاثة ناجحين”.

المصدر: سي ان ان عربية

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق