أخبار كورونا

في زمن كورونا.. مقتل 4 نساء في أحداث عنف إسرائيلي أسري

تزايدت معدلات العنف الأسري ضد النساء في الأراضي المحتلة من قبل إسرائيل، على خلفية تفشي فيروس كورونا، وقتل 4 منهن منذ منتصف مارس/ آذار الماضي، آخرهن الثلاثاء، حسب إعلام عبري.

وقالت قناة “كان” الرسمية، الأربعاء، إنه منذ تطبيق تدابير العزل الاجتماعي، شهد الاحتلال الإسرائيلي ارتفاعا نسبته 16 بالمئة في توجه النساء اللواتي تعرضن للعنف إلى مراكز الرعاية الاجتماعية.

وبحسب المعطيات، تلقت مراكز الرعاية المختلفة الأسبوع الماضي 222 اتصالاً من نساء يُبَلغن عن تعرضهن لعنف أسري، مقابل 191 اتصالاً في شهر مارس/آذار الماضي.

وقُتلت 4 نساء في الأراضي المحتلة الخاضعة للاحتلال الإسرائيلي في حوادث عنف أسري منذ منتصف الشهر الماضي، آخرهن قتلت الثلاثاء على يد زوجها، بمدينة حولون، وفق المصدر ذاته.

من جانبها، قالت “أورا كورزيم” مدير منظمة “فيتسو” للرعاية الاجتماعية (غير حكومية) إن :”مقتل المرأة في حولون هو غيض من فيض موجة العنف الأسري التي تجتاح إسرائيل منذ اندلاع أزمة كورنا”.

وتابعت: “هذه الموجة لا يمكن تقدير معدلها وشدتها بعد”، مضيفة: “في هذا الوقت تعيش آلاف النساء وأطفالهن في ظل عنف متواصل، وعدوانية وخوف مع زوج عنيف دون الحصول على المساعدة اللازمة”، وفق المصدر ذاته.

ومنتصف مارس/ آذار، أغلقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي جميع أماكن الترفيه، بما في ذلك المطاعم والمقاهي ودور السينما والمراكز التجارية.

وفي 19 من ذات الشهر أصدرت وزارة صحة الاحتلال تعليمات بعدم الخروج من المنازل إلا للضرورة بما في ذلك للعمل وفق قيود محددة، والتزود بالطعام والدواء وتلقي الخدمات الطبية.

وحتى مساء الأربعاء، بلغ عدد الوفيات في الأراضي المحتلة جراء الإصابة بكورونا 212، فيما وصل إجمالي المصابين إلى 15 ألفا و782.

المصدر: الأناضول

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق