أخبار كورونا

قرية إندونيسية تستعين بـ”الأشباح” لمكافحة انتشار فيروس كورونا

بطريقة غريبة، اختارت قرية “كبوه” الإندونيسية فرض بقاء المواطنين في منازلهم لمنع انتشار عدوى فيروس كورونا، وذلك استعانة بـ”الأشباح”.

مسؤولو القرية الإندونيسية خيروا نشر الأشباح، لكنهم في الحقيقة أشخاص غطوا أجسامهم بالكامل بأكفان بيضاء ويقفزون ليفاجئوا المارة الذين لم يحترموا الحجر الصحي ثم يختفون.

فيديو لأشباح حظر التجول في إندونيسيا

وعادة ما يكون شبح الكفن المعروف باسم “بوكونج” متشحا بالكامل بالأبيض ويكون وجهه شاحبا بفضل مساحيق بيضاء بينما يحيط سواد الكحل بعينيه. وفي الثقافة الفولكلورية الإندونيسية يمثل هذا الشبح أرواح الأموات الحبيسة.

وقامت مجموعة من الشبان المتطوعين بالتنسيق مع الشرطة المحلية لإطلاق المبادرة لردع المخالفين بطريقة مرعبة.

وتقوم أشباح “كبوه” بدوريات في شوارع القرية على أمل أن تفلح الخرافات القديمة في إبقاء السكان في منازلهم بأمان بعيدا عن فيروس كورونا، وفق موقع سكاي نيوز.

ويبدو أن الاستراتيجية الطريفة تأتي بنتيجة، إذ يركض القرويون فزعا لدى رؤيتهم للأشباح.

المصدر: وكالات

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق