اسمعني باختصار

كيف تعبّر عن فترة أزمة الكورونا في سيرتك الذاتية ومقابلة التوظيف؟

إعداد: طارق حسان

جاءت جائحة كورونا لتفرض نفسها على الجميع دون استئذان ولا سابق إنذار، وتنوعت ردود أفعال المؤسسات والشركات الحكومية والخاصة في تعاملها مع القوى العاملة لديها. فمنها من أكمل موظفوها العمل ذاته من منازلهم، ومنها من أعاد توزيع أدوارهم، ومنهم من ألزم أفراده بإجازة مدفوعة أو غير مدفوعة، وكثير منها ذهب إلى الخيار الأصعب وسرح عدداً لا بأس به من منتسبيه. 

وأياً ما كانت النتيجة بالنسبة إليك، فما يهم هو رد فعلك تجاه الظرف الذي ألمّ بك وكيف تعاملت معه. فسوف تكشف أفعالك عن الشخصية التي تتمتع بها، وعن مستوى تحكمك في عواطفك، وعن إبداعك في مواجهة المصاعب.

  • إذا كنت قد تابعت شغلك من المنزل، فكيف تأقلمت مع الواقع الجديد؟ وكيف قسمت وقتك ونظمته لضمان أقصى قدر من الإنتاجية وأكبر مستوى من التعاون مع زملاء العمل؟
  • هل اغتنمت موارد التدريب المتاحة بكثرة على الإنترنت لتطوير مهاراتك وزيادة خبراتك؟
  • كيف حافظت على نشاطك وحماسك وسلامة نفسيتك خلال هذه الفترة؟
  • هل حاولت تقديم شيء نافع للمجتمع في أوقات فراغك؟ اذكر الأنشطة الخيرية التي انخرطت بها أو الفعاليات التطوعية التي كنت جزءاً منها
  • وأخيراً يأتي السؤال الأهم: ما هي الدروس التي تعلمتها من أزمة كورونا على المستوى الشخصي والمهني؟
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق