محليات

رئيس الشؤون الدينية التركي يعزي الشعبين الإيراني والعراقي

قدم رئيس الشؤون الدينية التركية، علي أرباش، تعازيه للشعبين الإيراني والعراقي على خلفية سقوط عدد كبير من القتلى والجرحى جراء زلزال بقوة 7.3 درجات على مقياس ريختر ضرب المنطقة الحدوية العراقية الإيرانية مساء أمس.

 

وقال أرباش في بيان صادر عنه اليوم الإثنين، إنهم يتقاسمون آلام أخوتهم الذين تعرضوا للزلزال في المنطقة الحدودية العراقية الإيرانية، مضيفا بالقول ” أتمنى لهم الصبر والثبات”.

 

وترحم أرباش على أرواح القتلى، متمنيا الشفاء العاجل للجرحى، ومقدما التعازي للشعبين الإيراني والعراقي الصديقين.

 

وأكد أرباش استعداد رئاسة الشؤون الدينية التركية لتقديم كل أنواع المساعدة للمتضريين من الزلزال في إيران والعراق.

 

وضرب زلزال، بقوة 7.3 على مقياس ريختر، مساء أمس الأحد، بحسب هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية، مركزه قرب مدينة حلبجة (شمال شرقي العراق) وبعمق 23.2 كلم، حيث هز المنطقة الحدودية بين العراق وإيران.

 

وشعر بالزلزال السكان في الكثير من المحافظات الإيرانية إضافة إلى مناطق واسعة من العراق، فضلا عن مناطق في تركيا وأذربيجان، وأرمينيا، وجورجيا، والسعودية، والكويت، والإمارات، حسب وكالة أنباء “إرنا”.

 

وارتفعت، اليوم الإثنين، حصيلة ضحايا الزلزال، الذي يقع مركزه شمالي العراق، بالقرب من الحدود الإيرانية، إلى 341 قتيلًا و5953 جريحا في إيران، بحسب وكالة الأنباء الرسمية “إرنا”.

 

وأعلنت وزارة الصحة العراقية، في وقت سابق اليوم الإثنين، عن آخر إحصائية لعدد جرحى وقتلى الزلزال التي ضربت شمال شرقي البلاد مساء أمس الأحد، حيث بلغ عدد القتلى 8، إضافة الى 535 جريحًا.

 

وكانت تركيا أول دولة سارعت بإرسال مساعدات إنسانية مصحوبة بفرق البحث والإنقاذ إلى منطقة الزلزال شمال شرقي العراق، وقد وصلت تلك الفرق إلى العراق جوا وبرا لإغاثة المتضررين.

الاناضول

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق