اسمعني باختصار

مواجهة أخطار الفيروسات السيبرانية في زمن الكورونا المستجد

إعداد: طارق حسان

تعد الأزمات والكوارث بيئة خصبة يستغلها المجرمون السيبرانيون للسطو على حسابات الأفراد والشركات وتكبيدهم المزيد من الخسائر. وليست جائحة كورونا استثناءً من ذلك بل لعلها الأخطر بسبب انشغال الناس في حماية أنفسهم واعتزالهم في بيوتهم للعمل انطلاقاً منها وتقليل الكوادر العاملة في كثير من التخصصات بما في ذلك المختصين التقنيين الذين كانوا يشرفون على أمن شبكات الشركات في الأحوال المعتادة. فكيف نقلل من أخطار الهجمات السيبرانية علينا؟

  • راجع كلمات الحماية الخاصة بشبكة اللاسلكي المنزلية (الوايفاي) وتأكد بأنها تعتمد أعلى درجات التشفير
  • تأكد من تفعيل وتحديث برامج الحماية على حاسوبك الشخصي
  • لا تفتح أي رسالة إلكترونية تشك في مصدرها أو محتواها
  • لا تستخدم البريد الشخصي لإنجاز أعمال الشركة
  • اطلب من المصرف وضع حد أعلى للصرف لجميع البطاقات الائتمانية، مع ضرورة تفعيل خاصية التحقق متعدد العوامل خلال عمليات الشراء والاطلاع على الحسابات المصرفية
  • نسق مع المسؤول التقني في شركتك لضمان خط اتصال آمن عند حاجتك للدخول إلى شبكة الشركة من الخارج
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق